Menu

ريادة الأعمال

تمتد جذور أرامكس وتتعمق في عالم ريادة الأعمال، وتعتبر أرامكس ريادة الأعمال أسلوب تفكير ومجموعة من المهارات المستخدمة لمواجهة التحديات التي تمثل أمامنا، بل وتتجاوز أرامكس هذا لتعتبر ريادة الأعمال الوسيلة الأفضل لتوفير القيمة والحلول ونماذج الأعمال والعمليات المبتكرة وتوفير وظائف جديدة وإمكانية ثراء جديدة وتوسعة الأسواق. ونؤمن بأنه ما من مشروع خاص أفضل من أرامكس تأهيلًا واستعدادًا لقيادة حركة تستهدف بناء أنظمة ريادة أعمال بيئية وتصميم شراكات متعددة القطاعات لتحقيق ذلك.

قدمنا لتاريخه الدعم لـ 1,283 شركة ناشئة ومشاريع متوسطة وصغير الحجم

في أرامكس، ندرك أهمية تمكين ومساعدة رواد الأعمال لصنع فرصهم الخاصة، ومن هذا المنطلق، لدينا برامج وسياسات طويلة الأمد تهدف إلى دعم رواد الأعمال والأعمال الحديثة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وتميل سياستنا الشرائية لتفضيل المشاريع الصغيرة والمتوسطة والأعمال الحديثة المحلية.

يتطوع موظفونا بنشاط لإرشاد وتدريب ومساعدة رواد الأعمال في مواضيع ذات علاقة بدعم الأعمال، واللوجستيات، وخدمة الزبائن والتسويق والاستدامة.

قدم موظفونا 1,424 ساعة إرشاد وتدريب لأعمال جديدة ومشاريع صغيرة ومتوسطة

تمكين الشباب وريادة الأعمال

نعتقد في أرامكس أنه من الأهمية بمكان تعليم الشباب مبادئ ريادة الأعمال، إذ يساعدهم على تطوير المهارات المطلوبة لدراستهم وتمكينهم مثل التفكير الخلاق والإدارة والتخطيط ومهارات أخرى هامة لتوظيفهم. لهذا الغرض ندعم مشاريع ريادة الأعمال التي تدعم الشباب. ولقد عملنا في عام 2014 مع «مبادرة شركتنا» في الأردن التي تعمل مع عدة مدارس موزعة في أرجاء البلاد على تقديم المساعدة للشباب لمدة عام كامل بدءً من إطلاق شركات يؤسسونها وإدارتها. ودعمنا المبادرة من خلال توفير أرامكس لتمويل أساسي مدوّر لمشاريع ومؤسسات ناشئة مؤهلة، حيث يتم تسجيل الأعمال بعد إطلاقها وتحقيقها الأرباح باسم الطلاب، ويتم تسديد المبلغ الذي قدمته أرامكس لشركة ما ليعاد منحه لمجموعات جديدة من الطلاب لبدء أعمال خاصة بهم. وقد تفاعلت المبادرة في عام 2014 مع ألف شاب من مدارس مختلفة، وقامت بإطلاق 200 مشروع عمل وتوليد أرباح تزيد عن 400 ألف دولار.